المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كتب نهاية العالم اقبال متزايد



الباحث
11-17-2008, 02:29 PM
الشباب يقبل على كتابات نهاية العالم
اقبال متزايد في أوساط الشباب
زاد عدد الكتب التي تتحدث عن نهاية الكون


لندن - شريف الشريف


اختلطت التحليلات بالتكهنات فيما يتعلق برصد التغيرات التي يتوقع أن تشمل العالم في السنوات المقبلة. وظهر عدد من الكتب يتنبأ بحروب مدمرة ستجتاح العالم، يعتمد بعضها على قراءة سياسية للأوضاع والبعض الآخر على غيبيات ونصوص أحاديث تنسب للنبي محمد (ص) ذكر فيها حركة طالبان، وصدام حسين، بل وهتلر بالاسم.

ومن المفارقات أن يخرج كتاب لباحث في الدراسات الإسلامية، يحمل اسما إنجيليا لمعركة حاسمة، يقول الكاتب إنها ستكون حتمية ونووية مدمرة.

ويعتبر كتاب "هرمجدون" نموذجا للكتب التي تستقي من نصوص منسوبة للدين دلائل على نهاية العصر. وهرمجدون، أو Armageddon كما تعرف في الغرب، هي المكان الذي ذكر الإنجيل أنه سيشهد الموقعة الفاصلة بين قوى الخير وقوى الشر منذرة بنهايةالعالم. وتقول الموسوعة البريطانية إن الكلمة عبرية وقد وردت في إصحاح يوحنا لتشير إلى تل مجيدو بفلسطين.

ويتنبأ مؤلف الكتاب أمين جمال الدين بتفجر الموقف بعد وقوع ضربة عسكرية توجهها الولايات المتحدة للعراق. أما الأصول التي يبني عليها توقعاته فيرجعها إلى آثار إسلامية وأحاديث نبوية يقول إنها ترجع لاكثر من 14 قرنا.

اهتمام واسع

وتهتم الصحف والمجلات المصرية بالحديث عن مثل هذه الكتب، وقد أفردت صفحات لمناقشة ما جاء في الكتاب، في صحف الاسبوع والسياسي المصري وصوت الامة والانباء الدولية بالاضافة الى مجلتي روزاليوسف وصباح الخير، وراج الكتاب بين قطاعات واسعة من الشباب.

ويعتمد مثل هذه الكتب على ما يسمى بـ"علم الفتن والملاحم"، الذي يتناول أحداث آخر الزمان ودور المهدي المنتظر فيها، الذي يقول جمال الدين إنه سيكون قائدا للمسلمين وسيلحق الهزيمة بالقوى التى خرجت منتصرة من الحرب النووية. ويرى المؤلف أن ظهور المهدي سيكون الحد الفاصل بين ما يقول إنه علامات الساعة الصغرى التى تحققت بالكامل، والعلامات الكبرى التي يبدأ بظهورها العد التنازلي لنهاية العالم.

أما عن ملابسات ظهور المهدي نفسه فيقول الكاتب، مستندا لأحاديث وردت في كتاب الفتن لمؤلفه نعيم بن حماد، إنه سيعقب صراعا وفوضى في اسرة آل سعود يخرج بعدها المهدي ليفتح كل الدول المحيطة حتى روسيا والصين والهند وتركيا والقدس.

ولا يبدو أن استدلالات المؤلف تحظى بقبول عدد كبير من المؤلفين الإسلاميين. ورغم أن الأزهر راجعه قبل الطبع، إلا أن الدكتور زكي بدوي عميد الكلية الاسلامية فى لندن يقول إن الاثار الاسلامية مليئة باحاديث سميت باحاديث الفتن وهي تتحدث عن نبوءات تحدث آخر الزمان ومعظمها موضع ريبة وشك كبير من العلماء. ويضيف ان فكرة قيام حرب ينتهي بعدها العالم موجودة ليست فى الاسلام فقط ولكن فى الديانات الاخرى مثل اليهودية والمسيحية الزرادشية(المجوسية) وكذلك فى الفكر الأمريكي المعاصر وتحدث عنها صامويل هنتنجتون فى كتابه "صراع الحضارات".

ولكن الدكتور بدوي يستبعد ان يكون الرسول قد ترك مثل هذه الاثار ويشير الى الآية القرآنية التى تقول" قل لو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير" والغيب لايعلمه الا الله.

ويذهب الكتاب في ربط النصوص والأحاديث بأحداث الحاضر إلى حد القول بأن النبي (ص) تحدث عن غزو الكويت، وحصار العراق، ومجئ حركة طالبان فى افغانستان بزيها المميز وراياتها السوداء

مؤلف هرمجيدون: الجنرال مايرز جاء في أحاديث النبي (ص)

وكيف "سيخرج لها تحالف غربي بقيادة رجل أعرج"، هو في رأيه الجنرال ريتشارد مايرز قائد قوات التحالف الذي استعان بعكازين اثناء مؤتمر صحفي اعلن فيه بدء العمليات العسكرية ضد افغانستان".

ويقول الدكتور بدوي ان بعض دارسي كتاب الفتن، الذي يستند إليه مؤلفو هذه الكتب، قرروا أن هذه الاحاديث لم تثبت عن النبي محمد، والقول إن النبي تحدث عن غزو الكويت ومجئ طالبان محض عبث.

ليست من الإسلام

ويهاجم الدكتور حامد طاهر استاذ الفلسفة الاسلامية بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة هذا النوع من الكتب ويقول انها لاتمثل الاسلام الصحيح فى شئ. فالاسلام دين الواقع وكل هذه الأمور من باب التنبؤات التى ليس لها علاقة بالسنة الصحيحة ولا بالقرآن الكريم. وهو يصف ما يفعله مؤلفو مثل هذه الكتب بأنه نوع من الدجل تماما كهؤلاء الذين يعدون أحرف القرأن الكريم ويقولون انها ترمز لشئ بعينه..

ويضيف ان هذه الكتب تغيب المسلمين عن واقعهم وتبعدهم عن الدعوة الحقيقية التى جاءت لتربط بين الدين والدنيا برباط قوي يحسن حياتهم.

ويقول الدكتور طاهر ان فكرة المهدي المنتظر فكرة سياسية بالاساس وقامت بدور كبير فى تحريك مشاعر الشيعة ضد أهل السنة الذين كانوا يسيطرون على السلطة. ويضيف استاذ الفلسفة الاسلامية ان الشيعة انتظرت المهدي الف سنة ولم يأت ولذلك جاء الخميني وقال بفكرة ولاية الفقيه التى كانت ثورة فى الفكر الشيعي.

فتن قديمة

أما عن كتاب الفتن لنعيم بن حماد الذي اعتمد عليه مؤلف كتاب هرمجدون اعتمادا أساسيا، فيقول الدكتور محمد عبد الحليم استاذ الدراسات الاسلامية بجامعة لندن ان نعيم بن حماد عالم مات منذ 1195 عاما هجريا وظل كتابه موجودا بعده دون أن ينشغل الناس به. ويتعجب من أن ننشغل نحن به الآن؟

ويضيف الدكتور عبد الحليم ان هذا الكتاب ليس من امهات الكتب وان احاديث الفتن موجودة فى كتب صحيحة اخرى كالبخاري ومسلم وهو لايعني فقط ما يحدث فى القرن العشرين والحادي والعشرين بل ما حدث منذ بداية الاسلام ومنها على سبيل المثال فتنة علي ومعاوية.

وحول اسباب انتشار هذا النوع من الكتب سواء فى العالم العربي او فى الغرب يقول الدكتورعبد الحليم إن فى كل مكان بالارض هناك اناس يشغلون انفسهم بهذه الاشياء، ولكن الظاهرة تزداد فى المشرق العربي نظرا لعدم وجود فكر اسلامي قوي فى الوقت الحالي وهبوط المستوي الفكري العام وهو ما يساعد على انتشار كتب لا تهتم بالقضايا الكبرى.
bbcالمصدر :-

فرح الظهور
11-17-2008, 08:48 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

حياكم الله الباحث
على مساهمتكم الفاعلة في هذه الواحة


ولكن الظاهرة تزداد فى المشرق العربي نظرا لعدم وجود فكر اسلامي قوي فى الوقت الحالي وهبوط المستوي الفكري العام وهو ما يساعد على انتشار كتب لا تهتم بالقضايا الكبرى.


سنحاول الوقوف مع هذه النقطة خصوصا والموضوع عموما في المشاركة القادمة باذن الله

دمتم ونشكر لكم هذا الحظور المميز

نور الغائب
11-17-2008, 10:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد
اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ساعة ولياً وحافظاً وقائداً وناصراً ودليلاً وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين


ويقول الدكتور طاهر ان فكرة المهدي المنتظر فكرة سياسية بالاساس وقامت بدور كبير فى تحريك مشاعر الشيعة ضد أهل السنة الذين كانوا يسيطرون على السلطة. ويضيف استاذ الفلسفة الاسلامية ان الشيعة انتظرت المهدي الف سنة ولم يأت ولذلك جاء الخميني وقال بفكرة ولاية الفقيه التى كانت ثورة فى الفكر الشيعي.
بعد كل هذه البحوث وكل هذه الدراسات التي كتبت حول الفكرة المهدوية يأتي من ينعت نفسه بالدكتور ويقول فكرة المهدي فكرة سياسية.
عقول تأبى أن تعقل

الباحث بورك نقلك

نور الهدى
11-19-2008, 08:58 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد
اللهم عرفني نفسك فانك ان لم تعرفني نفسك لم اعرف رسولك, اللهم عرفني رسولك فان لم تعرفني رسولك لم اعرف حجتك, اللهم عرفني حجتك فان لم تعرفني حجتك ضللت عن ديني, اللهم لا تمتني ميتة جاهلية ولا تزغ قلبي بعد اذ هديتني

أخي الباحث ...بارك الله فيك ونور الله طريقك بنور الولايه
الله يهدي القوم الظالمين

amine
11-20-2008, 09:00 PM
إن كانت هذه الأمور غير مهمة على حد قوله..فما هي الأمور المهمة التي يراها أولوية قصوى..هذا الدكتور؟...أليس الغرب وأمريكا..رغم التطور في شتى المجالات..ورغم النظم السياسية العلمانية...يخصصون الوقت والمال الكافي..لمثل هذه الأبحاث المختصة في الماورائيات والغيبيات....غريب أمر الأعراب..لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم...شكرا جزيلا أيها الأخ الباحث